أخبار وتحقيقات

من كندّا الى سامراء مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام قلوبٌ مرهفةٌ بشوقِ اللقاء

   
59 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   04/09/2017 10:47 صباحا

اتشحت قافلة مؤسسة الزهراء الكندية وهيَّ في كنف الامامين العسكريين عليهما السلام بمشاعر الفرح والسرور بعد ان وفدت من أقصى امريكا الشمالية حاملين معهم وبين ثنايا القلب شوق اللقاء الذي واكبهم منذ الصغر لزيارة المراقد المقدسة في العراق.

 

جرى أستقبالهم من قبل قسم العلاقات في العتبة العسكرية المقدسة وفق برنامج مُعد لضيافة وفود العسكريين عليهما السلام وبعد اداء مراسيم الزيارة المقدسة أتجه الوفد الكندي لتناول وجبة الغداء في تشريفات العتبة المقدسة.

 

ألقى بعدها امام جماعة الصحن العسكري المطهر "سماحة الشيخ سيف العائدي" محاضرة عن حياة الامامين العسكريين عليهما السلام  تترجمها "الزائرة الكندية بتول الاعرجي" ذات الاصول العراقية الى الجالسين الكنديين، تناول فيها نبذة عن تأريخ المرقد المقدس وكيف كان يسكن الامامين فيه وأهم المواقف التي جرت معهم وتطرق ايضا سماحته إلى القبور المقدسة في المرقد موضحا من دفن في داخله وصولا الى سرداب الغيبة المقدس في وسط تأثر الأخوة والأخوات السامعين بما يحتوي المرقد من قدسية شملت اهل بيت النبوة عليهم السلام.

 

بعد الانتهاء من المحاضرة تحدث "الاستاذ محمد الاعرجي" مسؤول مؤسسة الزهراء الكندية الى اعلام العتبة العسكرية المقدسة قائلا: "نحن مجموعة من الشباب الكنديين وبعض المشايخ في دولة كندا ايضا، قدمنا الى مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام للتشرف بالزيارة والوقوف بين يدي الله في هذا المكان المقدس، غمرتنا فرحة كبيرة وعارمة طول الطريق حتى وصلنا الى المرقد لم نواجه أي صعوبات وتفاجئنا بما تقدمه العتبة من خدمات وكرم في الضيافة شملنا جميعا".

 

وأضاف في نهاية حديثه، "توجهنا في اول قدومنا لزيارة المراقد المقدسة في كربلاء المقدسة وبعدها في النجف الاشرف لنعد العدة الى السفر لسامراء المقدسة وفي داخلنا الكثير من التساؤلات خصوصا وهي زيارتنا الاولى للمرقد المقدس، اعدادنا كانت 28 زائر وتضمن برنامجنا تقديم المساعدات لعوائل المجاهدين في الحشد الشعبي".

 

والجدير بالذكر ان الزائر محمد وأخته بتول والدهم عراقي سكن دولة كندا منذ زمن بعيد وترعرعوا في حب أهل اللبيت عليهم السلام وقدموا خمسة مرات الى العراق لزيارة المراقد المقدسة ضمن مؤسستهم التي ضمت الكثير من الكنديين.

 

 

 



comments تعليقات

الاسم

البريد الالكتروني

نص التعليق
0/2000




المزيد من الأخبار

بالصـــــــــور ... 
17/09/201730 مشاهدة

كلمة الموقع

 

3:45