شعبة التنظيف تستنفر طاقاتها لخدمة الزائرين
02/11/2018
قدمت شعبة التنظيف التابعة لقسم الخدمات في العتبة العسكرية المقدسة جهودا كبيرة واستثنائية حيث استنفر جميع امكانياته لتوفير أفضل الخدمات وسبل الراحة للزائرين الوافدين لحرم الامامين العسكريين (عليهما السلام) خلال زيارة الأربعين للإمام الحسين (عليه السلام).

قدمت شعبة التنظيف التابعة لقسم الخدمات في العتبة العسكرية المقدسة جهودا كبيرة واستثنائية حيث استنفر جميع امكانياته لتوفير أفضل الخدمات وسبل الراحة للزائرين الوافدين لحرم الامامين العسكريين (عليهما السلام) خلال زيارة الأربعين للإمام الحسين (عليه السلام).

مسؤول شعبة التنظيف السيد يوسف الموسوي تحدث لإعلام العتبة عن طبيعة الجهود المبذولة قائلا: باشرت شعبة التنظيف بالخطة الموضوعة من قبل قسم الخدمات والعمل على مدار ٢٤ساعة وبدون توقف بما يتناسب مع الإعداد الكبيرة للزائرين الوافدين لحرم الامامين العسكريين (عليهما السلام) خلال زيارة الاربعين فتم توزيع الخدم بشكل متناسق على المهام المناطة بهم لتهيئة وتنظيف الشوارع الرئيسية المحيطة بالحرم الطاهر والطرق المؤدية للحرم فضلاً عن المواقع الأخرى وذلك لأجل إدامة المكان الطاهر والحفاظ على نظافته ورفع النفايات ونقلها لأماكنها المخصصة لها.

ونقل الموسوي "ان عدد من المواكب تطوعوا بجهود ذاتية لتنظيف وجمع النفايات في مكان المخصص لها، وذلك من اجل سامراء أجمل وأنظف امام زائريها الكرام".

هذا وقد تمكن عمال النظافة من رفع اعداد كبير جداً من النفايات خلال موسم الزيارة المليونية

الجدير بالذكر ان العتبة العسكرية المقدسة بذلت جميع امكانياتها لخدمة الزائرين.